ديننا حياتنا (بحبك يارب)
زائرنا الكريم....اهلا بيكcheers cheers نورتنا..انت غير مسجل معانا فى بيتنا التانى..منتدى ديننا حياتنا (بحبك يارب)..

ايه رايك لو تشارك معانا لنعيش كلنا حياتنا بديننا..منتظرينك...

كلنا بنحبك فى اللهflower.flower... ...


منتدى اسلامى اجتماعى..تحت اشراف الاستاذ محمد طه

 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
جروب الفيس بوك..
موقع رسول الله.. 

موقع الربانية..الشيخ يعقوب

موقع عمروخالد..

موقع الشيخ حسان..
موقع مصطفى حسنى
سلسلة وبرنامج (بحبك يارب)...
صفحة محمد طه..

شاطر | 
 

 كوكى الضعيف يتطاول على الازهر الشريف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محسن الصحفى
عضو جديد
عضو جديد


ذكر الدولة :
عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 27/10/2009
نقاط : 11
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: كوكى الضعيف يتطاول على الازهر الشريف   الثلاثاء 27 أكتوبر - 19:16


جاءت حلقة برنامج الاتجاه المعاكس هذا الأسبوع على قناة الجزيرة حاملة في

طياتها أسوء صورة من الممكن ان يظهر بها داعية إسلامي فضيف الحلقة كان

الداعية السوري عبد الرحمن كوكى والذي بدا كلامه بكلمات أثارت حفيظة وسخط

كل من تابع الحلقة فقد استهل الشيخ الحلقة بإعلان وفاة مشيخة الأزهر ونعاها

إلى الأمة الإسلامية في طريقة تمثيلية سخيفة وجاءت هذه الكلمات بمثابة

الصاعقة على جموع المصريين والذين يحتل الأزهر في قلوبهم مكانة عظيمة ولم

يكتف الشيخ بهذا بل ظل طوال مدة الحلقة يتحدث عن شيخ الأزهر كأنه يتحدث عن أعدى أعداء الله

وليس عالم مسلم من الممكن أن يخطىْ ويصيب فما قاله كوكى


بحق شيخ الأزهر لا يجوز بحال من الأحوال أن تصدر عن داعية اسلامى كما


يصف نفسه .




والحقيقة أنى لم أكن اصدق ما اسمعه فكمية الاتهامات والأوصاف التي الصقها

كوكى بشيخ الأزهر تكفى لإعدامه أكثر من مرة واليكم جزء مما قاله بحق شيخ الأزهر .

· شيخ الأزهر صليبي أكثر من الصليبيين !! وملكيا أكثر من الملكيين !!

· شخص الأزهر اتخذ إلهاه هواه ويشارك فى حملة صليبية ضد الإسلام !!!

· شيخ الأزهر عدوه الأول الحجاب والعفة والنقاب !!!

· شيخ الازهر مستشار لجورج بوش وبيريز!!!!

· شيخ الأزهر نقض عهد الله من بعد ميثاقه وخان الله ورسوله !!!!!





والأمر المثير للانتباه أن كل هذه الاتهامات التكفيرية جاءت على خلفية قضية لم

يحدث عليها اى إتفاق إطلاقا بين علماء المسلمين على مر العصور فالنقاب قضية

خلافية منذ قديم الأزل.

ونحن هنا لسنا بصدد البحث عن مشروعية النقاب ومدى فرضيته وإنما ما يهمنا

هو أن ننبه الشيخ كوكى إلى أن الأزهر لم ولن يموت فالأزهر ربما يمرض ولكنه

باق ما بقى الإسلام

إن ما قاله كوكى عن الأزهر ومشيخته لا يمكن قبوله إطلاقا فإذا كان كوكى يدعى

انه عالم اسلامى فما قاله عن الأزهر وشيخه لا يمت باى صلة للعلماء وأخلاقهم

وأدب الخلاف بينهم

يا سيد كوكى إن الأزهر الذي تطاولت عليه هو الذي خرج من بين جدرانه أئمة

الدعاة ومجددي الإسلام مثل الشيخ الشعراوى والدكتور القرضاوى والإمام

المراعى والشيخ محمد الغزالي والشيخ شلتوت .

الأزهر الذي نعيته يا كوكى بقى دائما هو حائط الصد الأول في وجه المستعمرين

والمحتلين فالتاريخ يشهد انه بعد أن دخل نابليون مصر عام 1798م

، لم يكن في مصر من أهل الحل والعقد ليفاوضوا نابليون سوي علماء الأزهر.

وقد نجحوا في أخذ الأمان للمصريين من نابليون وجيشه فحموا مصر من مذابح

هائلة. وقد رأس الشيخ عبد الله الشرقاوي ديواناً من علماء الأزهر للإشراف على

الحكم وإدارة شئون مصر، دون

أن يكونوا عوناً للاحتلال كما هو الحال مع بعض المرجعيات الدينية العراقية الآن.

وفي أكتوبر 1798 ماجتمع 80 شخصا في أروقة الأزهر تحت إمرة الشيخ محمد

السادات الذي أسس «لجنة للثورة»، ثم أعلنوا عن قيام ثورة القاهرة الأولى.

وقد نجح ثوار القاهرة الذين جعلوا من الأزهر مركزاً لانطلاقهم وتجمعهم في قتل

حاكم القاهرة الجنرال ديبوي وعدداً من أعوانه،

ثم أقاموا المتاريس والحواجز في سائرالشوارع والدروب المؤدية إلى الجامع

الأزهر، وحاصروا الكولونيل سلكوسكي ياورنابليون الخاص وقتلوه، الأمر الذي

أثار نابليون فأمر بنصب المدافع على المقطم ،لكي تطلق قذائفها على الأزهر

. قبل أن يقتحموه اقتحام الضواري بخيولهم، واحتلوه في مناظر وحشية، غير

مكترثين بحرمته الدينية والعلمية. وكان الشيخ الشرقاوي من القوة والمكانة بحيث


أنه اتخذ قراراً جريئاً بإغلاق الأزهر في يونيو 1800م احتجاجا على دخول

الفرنسيين للأزهر، وحماية لطلبته، وظل الأزهر مغلقاً أكثر من عام في أطول

إعتصام ديني مفتوح حتى أعاد هو نفسه افتتاحه في أكتوبر عام 1801 بعد

خروج الفرنسيين من مصر، في يوم اعتبره الأزهريون عيداً

. ألا تعرف يا سيد كوكى إن شيوخ الأزهر الذين تطاولت على احدهم

هم الذين أتوا بمحمد علي حاكماً علي مصرعندما أصبحت بلا حاكم حقيقي

واشتعلت الثورات بها بعد رحيل الاحتلال الفرنسي ورغم محاولات محمد علي

المتعددة للتخلص من علماء الأزهر الذين أوصلوه للحكم‏,‏ فإن جيلا آخر من

شيوخ الأزهرأعلن الكفاح ضد غطرسة أبناء محمد علي فكانت الثورة العرابية

التي أسهم فيه اشيوخ الأزهر من أمثال رفاعة الطهطاوي ومحمد عبده وحتى عبد

الله النديم الذي كانت

مجلته(الأستاذ)

تمتلآ بمقالات كبار الأزهريين بمثابة


لسان حال للمعارضةالمصرية ‏.

وحتى في أثناء ثورة ‏1919‏ التي قادها سعد زغلول الذي بدأ تعليمه بالأزهر

كان الأزهر معقلا

للثورة ومركزا لتنظيم المظاهرات‏,‏ ومن فوق نفس المنبر

الخشبي العتيق الذي وقف عليه قادة ثورة‏19‏ جلجل صوت عبد الناصر في خطبته

الشهيرة عقب عدوان ‏1956, ‏يعلن الجهاد ‏ضد العدوان الثلاثي. وتم إعلان نصر

حرب رمضان المجيدة من فوق منبره حيث خطب الشيخ عبد الحليم محمود ومن

بعده نائب الرئيس حسين الشافعي. ومن ساحته خرجت – وتخرج – مظاهرات

التنديد بالعدوان الأمريكي على العراق، والاجتياح الإسرائيلي لقطاع غزة،والدفاع

عن الرسول ضد المستهزئين.. وهي مظاهرات وإن كانت

سلمية حتى الآن… فقد كان التاريخ شاهداً أنها لا تكون كذلك إذا كان الخطر

محدقاً، وموج الاستكبار عالياً… والتاريخ لا يكذب ولا يتجمل

سيد كوكى إن تاريخ مصر يساوي تاريخ الأزهر، وإن تاريخ الأزهر يساوي

تاريخ شيوخه

فإذا كنت تختلف مع الشيخ طنطاوي فلا يجوز لك بحال من الأحوال أن تعلن وفاة

مؤسسة الأزهر قلعة الإسلام الشامخة التي طالما دافعت عن الإسلام ونشرت رسالته

للعالم اجمع .

هل تعلم يا سيد كوكى انه لا يوجد مكان في العالم إلا وبه عالم أزهري يبين للناس

أمور دينهم وينشر تعاليم القران وسنة خير الأنام .

يا سيد كوكى لم نسمع يوما عن عالم دين مسيحي أعلن وفاة الفاتيكان أو تطاول عليها

مثلما فعلت أنت مع قلعة الإسلام الشامخة الأزهر . ألا تعرف يا سيدي أنك بكلامك

هذا تخدم مخطط أعداء الإسلام من حيث لا تدرى فهدفهم هو تحطيم صورة كل

رمزفي نظر المسلمين وأنت بكلامك هذا تقلل من صورة علماء الأزهر وتحط من

قدرهم فمهما اختلفت مع الشيخ طنطاوي فلا يجوز لك أن تكفره باى حال من

الأحوال.

الم تسمع يا سيدي بقول النبي ليس المسلم باللعان ولا

الفاحش البذيء.

الم تسمع يا سيدي الداعية قول المصطفى الكريم أن سباب المسلم فسوق وقتاله كفر

سيد كوكى أحب أن أذكرك أن الأزهر سيجاءت حلقة برنامج الاتجاه المعاكس هذا الأسبوع على قناة الجزيرة حاملة في

طياتها أسوء صورة من الممكن ان يظهر بها داعية إسلامي فضيف الحلقة كان

الداعية السوري عبد الرحمن كوكى والذي بدا كلامه بكلمات أثارت حفيظة وسخط

كل من تابع الحلقة فقد استهل الشيخ الحلقة بإعلان وفاة مشيخة الأزهر ونعاها

إلى الأمة الإسلامية في طريقة تمثيلية سخيفة وجاءت هذه الكلمات بمثابة

الصاعقة على جموع المصريين والذين يحتل الأزهر في قلوبهم مكانة عظيمة ولم

يكتف الشيخ بهذا بل ظل طوال مدة الحلقة يتحدث عن شيخ الأزهر كأنه يتحدث عن أعدى أعداء الله

وليس عالم مسلم من الممكن أن يخطىْ ويصيب فما قاله كوكى


بحق شيخ الأزهر لا يجوز بحال من الأحوال أن تصدر عن داعية اسلامى كما


يصف نفسه .




والحقيقة أنى لم أكن اصدق ما اسمعه فكمية الاتهامات والأوصاف التي الصقها

كوكى بشيخ الأزهر تكفى لإعدامه أكثر من مرة واليكم جزء مما قاله بحق شيخ الأزهر .

· شيخ الأزهر صليبي أكثر من الصليبيين !! وملكيا أكثر من الملكيين !!

· شخص الأزهر اتخذ إلهاه هواه ويشارك فى حملة صليبية ضد الإسلام !!!

· شيخ الأزهر عدوه الأول الحجاب والعفة والنقاب !!!

· شيخ الازهر مستشار لجورج بوش وبيريز!!!!

· شيخ الأزهر نقض عهد الله من بعد ميثاقه وخان الله ورسوله !!!!!





والأمر المثير للانتباه أن كل هذه الاتهامات التكفيرية جاءت على خلفية قضية لم

يحدث عليها اى إتفاق إطلاقا بين علماء المسلمين على مر العصور فالنقاب قضية

خلافية منذ قديم الأزل.

ونحن هنا لسنا بصدد البحث عن مشروعية النقاب ومدى فرضيته وإنما ما يهمنا

هو أن ننبه الشيخ كوكى إلى أن الأزهر لم ولن يموت فالأزهر ربما يمرض ولكنه

باق ما بقى الإسلام

إن ما قاله كوكى عن الأزهر ومشيخته لا يمكن قبوله إطلاقا فإذا كان كوكى يدعى

انه عالم اسلامى فما قاله عن الأزهر وشيخه لا يمت باى صلة للعلماء وأخلاقهم

وأدب الخلاف بينهم

يا سيد كوكى إن الأزهر الذي تطاولت عليه هو الذي خرج من بين جدرانه أئمة

الدعاة ومجددي الإسلام مثل الشيخ الشعراوى والدكتور القرضاوى والإمام

المراعى والشيخ محمد الغزالي والشيخ شلتوت .

الأزهر الذي نعيته يا كوكى بقى دائما هو حائط الصد الأول في وجه المستعمرين

والمحتلين فالتاريخ يشهد انه بعد أن دخل نابليون مصر عام 1798م

، لم يكن في مصر من أهل الحل والعقد ليفاوضوا نابليون سوي علماء الأزهر.

وقد نجحوا في أخذ الأمان للمصريين من نابليون وجيشه فحموا مصر من مذابح

هائلة. وقد رأس الشيخ عبد الله الشرقاوي ديواناً من علماء الأزهر للإشراف على

الحكم وإدارة شئون مصر، دون

أن يكونوا عوناً للاحتلال كما هو الحال مع بعض المرجعيات الدينية العراقية الآن.

وفي أكتوبر 1798 ماجتمع 80 شخصا في أروقة الأزهر تحت إمرة الشيخ محمد

السادات الذي أسس «لجنة للثورة»، ثم أعلنوا عن قيام ثورة القاهرة الأولى.

وقد نجح ثوار القاهرة الذين جعلوا من الأزهر مركزاً لانطلاقهم وتجمعهم في قتل

حاكم القاهرة الجنرال ديبوي وعدداً من أعوانه،

ثم أقاموا المتاريس والحواجز في سائرالشوارع والدروب المؤدية إلى الجامع

الأزهر، وحاصروا الكولونيل سلكوسكي ياورنابليون الخاص وقتلوه، الأمر الذي

أثار نابليون فأمر بنصب المدافع على المقطم ،لكي تطلق قذائفها على الأزهر

. قبل أن يقتحموه اقتحام الضواري بخيولهم، واحتلوه في مناظر وحشية، غير

مكترثين بحرمته الدينية والعلمية. وكان الشيخ الشرقاوي من القوة والمكانة بحيث


أنه اتخذ قراراً جريئاً بإغلاق الأزهر في يونيو 1800م احتجاجا على دخول

الفرنسيين للأزهر، وحماية لطلبته، وظل الأزهر مغلقاً أكثر من عام في أطول

إعتصام ديني مفتوح حتى أعاد هو نفسه افتتاحه في أكتوبر عام 1801 بعد

خروج الفرنسيين من مصر، في يوم اعتبره الأزهريون عيداً

. ألا تعرف يا سيد كوكى إن شيوخ الأزهر الذين تطاولت على احدهم

هم الذين أتوا بمحمد علي حاكماً علي مصرعندما أصبحت بلا حاكم حقيقي

واشتعلت الثورات بها بعد رحيل الاحتلال الفرنسي ورغم محاولات محمد علي

المتعددة للتخلص من علماء الأزهر الذين أوصلوه للحكم‏,‏ فإن جيلا آخر من

شيوخ الأزهرأعلن الكفاح ضد غطرسة أبناء محمد علي فكانت الثورة العرابية

التي أسهم فيه اشيوخ الأزهر من أمثال رفاعة الطهطاوي ومحمد عبده وحتى عبد

الله النديم الذي كانت

مجلته(الأستاذ)

تمتلآ بمقالات كبار الأزهريين بمثابة


لسان حال للمعارضةالمصرية ‏.

وحتى في أثناء ثورة ‏1919‏ التي قادها سعد زغلول الذي بدأ تعليمه بالأزهر

كان الأزهر معقلا

للثورة ومركزا لتنظيم المظاهرات‏,‏ ومن فوق نفس المنبر

الخشبي العتيق الذي وقف عليه قادة ثورة‏19‏ جلجل صوت عبد الناصر في خطبته

الشهيرة عقب عدوان ‏1956, ‏يعلن الجهاد ‏ضد العدوان الثلاثي. وتم إعلان نصر

حرب رمضان المجيدة من فوق منبره حيث خطب الشيخ عبد الحليم محمود ومن

بعده نائب الرئيس حسين الشافعي. ومن ساحته خرجت – وتخرج – مظاهرات

التنديد بالعدوان الأمريكي على العراق، والاجتياح الإسرائيلي لقطاع غزة،والدفاع

عن الرسول ضد المستهزئين.. وهي مظاهرات وإن كانت

سلمية حتى الآن… فقد كان التاريخ شاهداً أنها لا تكون كذلك إذا كان الخطر

محدقاً، وموج الاستكبار عالياً… والتاريخ لا يكذب ولا يتجمل

سيد كوكى إن تاريخ مصر يساوي تاريخ الأزهر، وإن تاريخ الأزهر يساوي

تاريخ شيوخه

فإذا كنت تختلف مع الشيخ طنطاوي فلا يجوز لك بحال من الأحوال أن تعلن وفاة

مؤسسة الأزهر قلعة الإسلام الشامخة التي طالما دافعت عن الإسلام ونشرت رسالته

للعالم اجمع .

هل تعلم يا سيد كوكى انه لا يوجد مكان في العالم إلا وبه عالم أزهري يبين للناس

أمور دينهم وينشر تعاليم القران وسنة خير الأنام .

يا سيد كوكى لم نسمع يوما عن عالم دين مسيحي أعلن وفاة الفاتيكان أو تطاول عليها

مثلما فعلت أنت مع قلعة الإسلام الشامخة الأزهر . ألا تعرف يا سيدي أنك بكلامك

هذا تخدم مخطط أعداء الإسلام من حيث لا تدرى فهدفهم هو تحطيم صورة كل

رمزفي نظر المسلمين وأنت بكلامك هذا تقلل من صورة علماء الأزهر وتحط من

قدرهم فمهما اختلفت مع الشيخ طنطاوي فلا يجوز لك أن تكفره باى حال من

الأحوال.

الم تسمع يا سيدي بقول النبي ليس المسلم باللعان ولا

الفاحش البذيء.

الم تسمع يا سيدي الداعية قول المصطفى الكريم أن سباب المسلم فسوق وقتاله كفر

سيد كوكى أحب أن أذكرك أن الأزهر سيبقى رمزا شامخا ملايين السنين ولن يضره

نعق الناعقين ولا حقد الحاقدين فاتق الله وعد إلى رشدك
بقى رمزا شامخا ملايين السنين ولن يضره

نعق الناعقين ولا حقد الحاقدين فاتق الله وعد إلى رشدك

ا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دعاء
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

انثى عدد المساهمات : 177
تاريخ التسجيل : 31/01/2009
نقاط : 228
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: رد: كوكى الضعيف يتطاول على الازهر الشريف   السبت 31 أكتوبر - 3:46

جزاك الله كل خير
واجب علي كل المسلمين ان يأخذوا موقف من كل الاهانات المجهه الاسلام والمسلمين
ماينفعش نفضل نسمع ونعدي لاازم كله يتحرك شويه
ازاي يهينوا رسول الله ونسكت ويهينوا الاسلام ونسكت لاازم نعمل حاجه
اللهم لاتؤاخذنا بما فعل السفهاء منا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محسن الصحفى
عضو جديد
عضو جديد


ذكر الدولة :
عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 27/10/2009
نقاط : 11
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: رد: كوكى الضعيف يتطاول على الازهر الشريف   السبت 31 أكتوبر - 20:37

شكرا لمرورك الكريم اختى دعاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ايمان وحيد
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

انثى الدولة :
الاقامة : الاسكندرية - مصر
العمل/الترفيه : الاهتمام بالانشطة الاجنماعية_ متطوعة في حمعية رسالة
الحال : نفسي ادخل الجنة
عدد المساهمات : 1037
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 25/02/2009
شيخك المفضل : خالد الجندى
نقاط : 1359
السٌّمعَة : 3
احترام المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: كوكى الضعيف يتطاول على الازهر الشريف   الأحد 1 نوفمبر - 3:39

جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كوكى الضعيف يتطاول على الازهر الشريف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ديننا حياتنا (بحبك يارب) :: موضوعات عامة :: منوعات-
انتقل الى: