ديننا حياتنا (بحبك يارب)
زائرنا الكريم....اهلا بيكcheers cheers نورتنا..انت غير مسجل معانا فى بيتنا التانى..منتدى ديننا حياتنا (بحبك يارب)..

ايه رايك لو تشارك معانا لنعيش كلنا حياتنا بديننا..منتظرينك...

كلنا بنحبك فى اللهflower.flower... ...


منتدى اسلامى اجتماعى..تحت اشراف الاستاذ محمد طه

 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
جروب الفيس بوك..
موقع رسول الله.. 

موقع الربانية..الشيخ يعقوب

موقع عمروخالد..

موقع الشيخ حسان..
موقع مصطفى حسنى
سلسلة وبرنامج (بحبك يارب)...
صفحة محمد طه..

شاطر | 
 

 °·.¸.•° صفحة من كتاب *** متجدد بإذن الله °·.¸.•°

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راجية عفو الرحمن
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

انثى الدولة :
عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 04/06/2011
نقاط : 77
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: °·.¸.•° صفحة من كتاب *** متجدد بإذن الله °·.¸.•°   الأربعاء 15 يونيو - 2:14




لماذا ( صفحات من كتاب ) ؟



بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمدٍ وعلى آله وصحبه ومن والاه



أما بعد،،
قال

صلى الله عليه وسلم
"
من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له طريقا إلى الجنة
"
[رواه الترمذي وابن ماجة وصححه الألباني]
وقال تعالى

{ فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَآئِفَةٌ
لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُواْ قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُواْ
إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ }
[التوبة122]
وقال
صلى الله عليه وسلم
" ألا إن الدنيا ملعونة ملعون ما فيها ، إلا ذكر الله وما والاه ، وعالم ، أو متعلم"
[رواه الترمذي وصححه الألباني]

وبعد فإن القراءة من أهم الأسباب الموصلة للعلم ويصدق ذلك أن أول ما أُنزِلَ على رسول الله
صلى الله عليه وسلم
من القرآن

{
اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ* خَلَقَ الْإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ*
اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ* الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ* عَلَّمَ
الْإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ}

[سورة العلق/5:1]
كما روت أمنا عائشة
ر ضي الله عنها


أول أمر لحبيبنا

صلى الله عليه وسلم

كان إقرأ ، فنحن أمة إقرأ


فلماذا هجرنا القراءة والكتب واتجهنا إلى الشرائط الصوتية لنستقي منها علومنا ؟؟
لماذا هجرنا الصاحب المؤنس في الوحشة والرفيق في الغربة ، الذي لا يمدحنا ولا يذمنا ، ولا يغشنا ولا يسبنا
هجرنا الكتاب الذي هو نِعم الصديق (إن صَلُحَ)


حتى إن بعضنا هجر اشرف كتاب _ القرآن الكريم_ كلام رب العالمين نسأل الله العافية


ومن أجل إحياء هذه العادة الفضيلة والتي نسيها أكثرنا كان هذا الركن _ صفحات من كتاب_


نعرض فيه مقالات تعريفية ببعض الكتب التي نظن أن فيها النفع الكثير ، والتي تساعد على انتقاء كل منا للكتاب الذي يريد أن يقرؤه


كما أنها أيضًا وسيلة لتحصيل بعض فوائد الكتاب لمن ضاق وقته عن القراءة


نسأل الله أن ينفعنا وإياكم بما في هذا الركن

*******
رجاء التثبيت
*******
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
راجية عفو الرحمن
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

انثى الدولة :
عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 04/06/2011
نقاط : 77
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: رد: °·.¸.•° صفحة من كتاب *** متجدد بإذن الله °·.¸.•°   الثلاثاء 21 يونيو - 1:21




فوائد الصيام للصحة

من الأمور التى تشغل بال كثير من الناس قبيل قدوم رمضان الصوم والصحة :


مع
أن الصوم عبادة جزاؤها الأجر والثواب في الآخرة .. إلا أن من بديع الحكمة
والرحمة الإلهية أن يتعبّدنا ربنا بما فيه خيرنا في العاجل والآجل ، فتكون
العبادات سببا في العافية وصحة البدن و سلامته ..



ولا شك أن في الصيام فوائد عديدة للجسم ، ويتضح ذلك فيما يلي :


1-
الصوم يوقف عملية امتصاص المواد المتبقية في الأمعاء ، ويعمل على طرحها ،
والتي يمكن أن يؤدي طول مكثها إلى تحوّلها لنفايات سامة ، كما أنه الوسيلة
الوحيدة الفعالة التي تسمح بطرد السموم المتراكمة في الجسم .


2-
بفضل الصوم تستعيد أجهزة الإطراح والإفراغ نشاطها وقوتها ، ويتحسّن أداؤها
الوظيفي في تنقية الجسم ، مما يؤدّي إلى ضبط الثوابت الحوية في الدم و
سوائل البدن . لذا نرى الإجماع الطبي على ضرورة إجراء الفحوص الدموية على
الريق .. أي يكون المفحوص صائما ، فإذا حصل أن عاملا من هذه الثوابت في غير
مستواه .. فإنه يكون دليلا على أن هناك خللا ما .


3- بالصوم يستطيع الجسم تحليل المواد الزائدة والترسبات المختلفة داخل الأنسجة المريضة .

4-
الصوم أداة يمكن أن تُعيد الشباب و الحوية إلى الخلايا والأنسجة . ولقد
أكّدت أبحاث علمية أن الصوم سبب فيه إعادة الشباب الحقيقي للجسد .


5- الصوم يضمن الحفاظ على الطاقة الجسدية ، ويعمل على ترشيد توزيعها حسب حاجة الجسم .

6- الصوم يُحسّن وظيفة الهضم ، ويُسهل الامتصاص ، ويسمح بتصحيح فرط التغذية .




7- الصوم يفتح الذهن ، ويُقوي الإدراك ، وقديما قيل : البطنة تُذهب الفطنة .

8-
الصوم علاج شاف – بإذن الله – لكثير من أمراض العصر ، فهو يُخفف العبء عن
جهاز الدوران ، وتهبط نسبة الدسم وحمض البول في الدم أثناء الصيام ، فيقي
البدن من الإصابة بتصلب الشرايين ، وداء النقرس ، وغيرها من أمراض التغذية .


9-
وفي الصيام فائدة عظيمة لكثير من مرضى القلب ، وذلك لأن 10 % من كمية الدم
التي يدفع بها القلب إلى الجسم تذهب إلى الجهاز الهضمي أثناء عملية الهضم ،
وتنخفض هذه الكمية أثناء الصوم حيث لا توجد عملية هضم أثناء النهار ، وهذا
يعني جهدا أقل وراحة أكبر لعضلة القلب.



وهكذا..
وبعد أن يُنظف الجسم من سمومه ، وتأخذ أجهزته الراحة الكاملة بسبب الصوم ؛
يتفرّغ إلى لأم جروحه ، وإصلاح ما تلف من أنسجته ، وتنظيم الخلل الحاصل في
وظائفها ؛ إذ يسترجع الجسم أنفاسه ، ويستعيد قواه لمواجهة الطواريء ..
بفضل الراحة والاستجمام اللذين أُتيحا له بفضل الصوم .




وقد
يشعر الصائم ببعض المضايقات في أيام صومه الأولى : كالصداع ، ولوهن ،
وتوتر الأعصاب ، وانقلاب المزاج ، وهذه تُفسّر بأن الجسم عندما يتخلص من
رواسبه المتبقية داخل الأنسجة ، ينتج عن تذويبها سموم تتدفق في الدم قبل
قبل أن يلقى بها خارج الجسم ، وهي إذ تمر بالدم ، تمر عبر الجسد و أجهزته
كلها من قلب ودماغ وأعصاب ، مما يؤدي إلى تخريشها أول الأمر ، وظهور هذه
الأعراض ، والتي تزول بعد أيام من بدء لصيام .( مجالس رمضانية ص 8




وإذا
ما التزم الصائم بغذاء معتدل ، وتجنب الإفراط في الدهون والنشويات ، وجد
في نهاية شهر رمضان انخفاضا في معدل الكولسترول عنده ، ونقص وزنه ، ووجد في
رمضان وقاية لقلبه ، وعلاجا لمرضه .


ولو
اتبعنا النظام الدقيق في غذائنا ، ولم نكثر من الإفطار والسحور فوق طاقة
الجسم تتم الفائدة ، ونحصل على المقصود من حكمة الصيام . ولكن – للأسف
الشديد – فكثير من الصائمين يقضون فترة المساء في تناول مختلف الأطعمة ،
ويحشون معدتهم بألوان عدة من الطعام ، وقد يأكلون في شهر الصيام أضعاف ما
يأكلون في غيره ، أمثال هؤلاء لا يستفيدون من الصوم الفائدة المرجوة


ونحن
لا نصوم من أجل المعدة ، ولا من أجل المحافظة على الجسم ، ولكن ن صوم
عبادة لله ، ومن آثار تلك العبادة ما سبق ذكره ، فلله الحمد والمنة .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
راجية عفو الرحمن
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

انثى الدولة :
عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 04/06/2011
نقاط : 77
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: أَكْرِمْ بِهِ مِنْ زَائِرٍ   الأحد 17 يوليو - 20:44

أَكْرِمْ بِهِ مِنْ زَائِرٍ



بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمدٍ وعلى آله وصحبه ومن والاه ..



أما بعد ،،



أكرم برمضانٍ من زائر, جاء وهلَّ بالخير والبركة .. جاء يحمل البشريات
للعاملين .. ويُهَيِّجُ بطيب أيامه قلوب المتقين .. جاء رمضان فرضة ٌ
للعابدين .. جاء ليغسل ذنوب التائبين النادمين .. جاء ليرفع في الجنة
درجات الصادقين .. جاء رمضان إخوتاه فهل من مُشَمِّر؟!



جاء زائركم المنتظر فإليكم بعض مناقبه , لَعَلَّكُمْ تُقَدِّرُوْنَ الضيفَ قَدْرِه.



  • هو شهر الرحمة والبركة , بَشَّرَ النبي

    صلى الله عليه وسلم

    به أصحابه :

    "أتاكم رمضان
    شهر مبارك ، فرض الله عز وجل عليكم صيامه ، تفتح فيه أبواب السماء ، وتغلق
    فيه أبواب الجحيم ، وتغل فيه مردة الشياطين ، لله فيه ليلة خير من ألف
    شهر ، من حرم خيرها فقد حرم"




    [ أخرجه النسائي وأحمد وصححه الألباني]




  • [center]
    يبشر المؤمن بفتح أبواب الجنة,ويبشر المذنب بغلق أبواب النيران








  • اصطفى الله تعالى هذا الشهر ليكون ميقاتًا لنزول كتبه ورسالاته..فهو سبب الخير ومنبع النور ومهبط البركة من السماء إلى الأرض .







  • والقرآن العظيم أنزل في هذا الشهر ..وهذه أعظم ميزة ، قال تعالى :

    {شَهْرُ
    رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ
    وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ
    الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ
    مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ
    بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ
    عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ }




    [البقرة/185]







  • قال عز وجل في الحديث القدسي

    "كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به"



    [ صححه الألباني في صحيح الترغيب]




    ،وقال أيضًا


    "إنما يدع شهوته وطعامه من أجلي"




    [ صححه الألباني في صحيح الترغيب]


    .

    وذلك لأنه العبادة الوحيدة التي لا يدخلها رياء...كذلك فإن أي شيء ينسبه الله لنفسه جل جلاله ينال شرفًا عظيمًا
<blockquote>
"إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به"..

تخيل لو أن ملكًا قال لك :هدية زواج ابنك عليّ ..فماذا ستكون الهدية وماهو حجمها من الملك؟!! ..
</blockquote>



  • الصيام يُضَيِّق مجاري الشيطان في الدم ..للحديث

    :" إن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم "



    [ صحيح البخاري]



<blockquote>
وتخيل أنك الآن وللأسف تفعل المعصية على الرغم من تضييق مجاري الشيطان في دمك..
</blockquote><blockquote>
وهذا يدفعنا إلى الإمتثال أكثر ، مثلاً عند إرادة اقتراف المعاصي ومشاهدة
النساء العاريات ,والأفلام والمسلسلات والإختلاط وسماع الأغاني .. فهذا
كله ينقص من أجر الصيام ،ويجرحه (تخيل أيضًا أنك أمامك رجل وكل يوم تجرح
هذا الرجل في مكان بجسده..ولمدة ثلاثين يومًا ..فهل سيبقى هذا الرجل حيًا
حتى النهاية ؟؟ لا أظن ) ..فكذلك هو جرح الصيام
</blockquote><blockquote>
لأن ؟ إسمع هذا الحديث : قال

صلى الله عليه وسلم

:

"من لم يدع قول الزور والعمل به, فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه"

[صحيح البخاري]
</blockquote><blockquote>
وكذلك

"رُبَّ صائم حظه من الصيام الجوع والعطش, ورُبَّ قائم حظه من القيام السهر"



[ أخرجه ابن ماجة وصححه الألباني]

، وكلمة (الزور) يندرج تحتها كل فعل سيء لا يحبه الله تعالى.
</blockquote><blockquote>

</blockquote>



  • ومن مناقب
    رمضان أيضًا أن به ليلة خير من ألف شهر ،هذه من بركات الله تعالى وإكرامه
    لهذه الأمة فنحن أمة مرحومة..فانظر إلى أعمارها بين الستين
    والسبعين..فأعطاها الله البركة في الأعمال .. والحسنة بعشر أمثالها ..
    وقراءة حرف من القرآن بعشر حسنات .. تأمل أنك لو قمت ثلاثين أو أربعين ليلة
    قدر كل ليلة ببضع وثمانين سنة.. كم سيصبح عمرك؟ سبحان الله!!








  • في رمضان تُسَلسلُ الشياطين وتُغَلُّ المردة ..فهذه فرصة لأن تنطلق النفس في أجواء العبودية لله الواحد القهار..







  • جماعية الطاعة تبعث في النفس النشاط...بعكس لو صام كل منا وحده..سيشعر بالملل ..







  • في رمضان فرص كثيرة للمغفرة تريد فقط من يغتنمها ...ومنها:






  1. قال

    صلى الله عليه وسلم

    :

    "من صام رمضان إيمانًا واحتسابًا غُفِرَ له ما تقدم من ذنبه"



    [صحيح البخاري]

    .






  2. قال

    صلى الله عليه وسلم

    :"من قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غُفِرَ له ما تقدم من ذنبه"



    [صحيح البخاري]

    .





  3. قال

    صلى الله عليه وسلم



    : "من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غُفِرَ له ما تقدم من ذنبه"



    [صحيح البخاري]



<blockquote>
ولنا كلام على عبارة

(إيمانا واحتسابا)..
</blockquote><blockquote>
هذه ثلاث فرص في شهر المغفرة...ثلاث فرص عظيمة لتتطهر من ماضيك ..وإلا طهرتك النار
</blockquote>[/center]



  • [center]
    رمضان فرصة لأن تدخل في زمرة الأكابر .كيف ؟؟



    [/center]





"جاء رجل إلى النبي

صلى الله عليه وسلم

فقال
:يارسول الله :أرأيت إن شهدت أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله وصليت
الصلوات الخمس, وأديت الزكاة وصمت رمضان وقمته فممن أنا ؟ قال رسول الله


صلى الله عليه وسلم

: (من الصديقين والشهداء )"



[أخرجه ابن حبان وصححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب]

، أليست هذه فرصة عظيمة لتكون ممن قال الله فيهم

{وَحَسُنَ أُولَـئِكَ رَفِيقاً }



[النساء/69]

.






  • الحديث أن النبي

    صلي الله عليه وسلم




    "صعد المنبر فقال آمين آمين آمين فسُئِلَ النبي

    صلى الله عليه وسلم

    عن تأمينه فقال أتاني جبريل فقال رغم أنف امرئ
    ذُكِرتَ عنده فلم يصل عليك قل آمين فقلت آمين ثم قال رغم أنف امرئ أدرك
    رمضان فلم يُغفَر له فقل آمين فقلت آمين ثم قال رغم أنف امرئ أدرك أبويه
    أو أحدهما فلم يدخلاه الجنة فقلت آمين فقلت آمين"




    [ صححه الألباني]

    ..



<blockquote>
فهو أمر خطير جدًا أن ينزل أمين السماء على أمين الأرض ويخبره بخسران هؤلاء الثلاثة..
</blockquote><blockquote>

و بعد أن عددنا لكم مناقب زائركم الكريم , فأعدوا له ما استطعتم ,
</blockquote><blockquote>

نسأل الله أن يبلغنا رمضان ويرزقنا فيه عتقًا من النيران
</blockquote>


المصدر :

كتاب أسرار المحبين في رمضان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
°·.¸.•° صفحة من كتاب *** متجدد بإذن الله °·.¸.•°
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ديننا حياتنا (بحبك يارب) :: موضوعات عامة :: انما الدين النصيحة-
انتقل الى: